آراء حرة

محمد ولد شيخنا يكتب: عمال المناولة (دوكيرات) : ضوء في نهاية النفق !

سبت, 05/01/2021 - 17:56

بشكل استثنائي ومحصور أخرج على ما كنت أنوي من عدم الخوض ،خلال رمضان، في غير ما يتطابق مع روحانية الشهر الفضيل، لأقدم التهاني للشغيلة الوطنية بمناسبة عيد العمال الموافق لفاتح مايو وعلى الخصوص منهم عمال المناولة (دوكيرات) بميناء انواكشوط المستقل المعروف بميناء الصداقة الذين أحفظ لهم الود لسابق صحبتي وإياهم بعضا من الوقت.

وهؤلاء العمال في الحقيقة هم جنود خفاء لأنهم يكابدون المشقة والسهر عندما يخلد الآخرون للراحة والنوم.

ما هو الحل! / د. حماه الله ولد السالم

سبت, 04/24/2021 - 21:21

الثورات كالحمى تعم الجسد فتضنيه لكنها تجدد خلاياه، وليس من الحتمي حدوثها مجتمعيا، يكفي أن يأتي حاكم مختلف ليحدث تغييرا جذريا في حياة الناس، فيكون ذلك مدخلا سالكا إلى الإصلاح وإعادة البناء والقضاء على الفساد والجريمة، لكن التحول العميق في بنيات موروثة وأزمات عنيدة، ليس بديهيا بل لعله يطلب مزيجا من البراعة والحظ وشيئا من الغرابة.

حتى لا نستيقظ على مجزرة أخرى في نواذيبو!

سبت, 04/24/2021 - 18:06

ما حدث الليلة البارحة في مدينة نواذيبو كان مجزرة حقيقة راح ضحيتها مواطنون أبرياء لا ذنب لهم إلا أنهم وُجدوا في المكان الخطأ وفي التوقيت الخطأ.

قبل مجزرة البارحة سمعنا عن جرائم بشعة في مدينة نواذيبو راح ضحيتها مواطنون أبرياء، لا ذنب لهم هم أيضا إلا أنهم وُجدوا في المكان الخطأ وفي التوقيت الخطأ.

من يقرأ أو يسمع عن مثل هذه الجرائم البشعة والمتكررة سيجد أنها متشابهة دائما في أهم تفاصيلها: شاب أو مجموعة شباب تحت تأثير المخدرات، ومن أصحاب السوابق، يطعنون مواطنا أو مواطنين أبرياء بسكاكين.

مَشْهدٌ سِياسٌي: من حَائِرٍ إلى غامِضٍ

جمعة, 04/23/2021 - 10:59

في مقال سابق نبّهْتُ إلى الحيرة في المشهد السياسي عندنا في مقال بعنوان: مشهدٌ سياسيٌ حائرٌ.

وقد تمثلت الحيرة في التناغم الحاصل بين المعارضة والموافقة حيث لم يعد بإمكان المُتَفَطّنِ أن يُمَيِزَ بينهما .

و يتخيّلُ للمتتبِّعارضة والموافقة إلي مستوي فريدكونوا كالمريض النفسي الذي يستعمل وصفة الشهر الدوائية في يوم واحد.ْماء ع أنهما وبتفاهم يتبادلان الأدوار لتصبح المعارضة موافقة وتكون المعارضة من نصيب الأغلبية أو أن كلاهما يتقبل الآخر دون تنافس وهم في الشيء العام سواء.

نعم لحماية التنقيب الأهلي من جشع الشركات الأجنبية

جمعة, 04/23/2021 - 10:55

إن أي مقارنة بين ما يحققه التنقيب الأهلي من مكاسب اقتصادية واجتماعية للوطن مع مردودية شركة "كينروس تازيازت" على الاقتصاد الوطني، ستكون ـ وبكل تأكيد ـ لصالح التنقيب الأهلي.

فالمقارنة على مستوى التشغيل تُظهر أن شركة "كينروس تازيازت" تُشغل حسب أعلى الأرقام المتداولة 4000 عامل، بينما خلق التنقيب التقليدي 142000 فرصة عمل حسب خطاب الوزير الأول أمام البرلمان (45 ألف فرصة مباشرة و97 ألف فرصة غير مباشرة)، أي أن التنقيب الأهلي من حيث توفير فرص العمل يضاعف 35 مرة ما توفره شركة "كينروس تازيازت" من فرص عمل.

خصم "الرواتب".. حملة لتأجيج الاحتجاجات وتكريس الاحتقـان

جمعة, 04/23/2021 - 01:00

تشهد معظم المؤسسات العمومية الموريتانية شططا في التعامل مع العمال والموظفين ، وتجاهلا لحقهم ، وجهلا متعمدا للقانون والاتفاقيات الدولية التي دخلت حيز التنفيذ .

وتتسع رعونة ممارسات نخبة المدراء الجدد إلى التهديد والوعيد ، وخصم وقطع واقتطاع الرواتب حتى في حرمة شهر رمضان المبارك ، غير آبهين بما لذلك تجاوزات على القانون والمواطنة والانسانية .

وحسب معلومات حصل عليها موقع "صوت" فإن الأشهر الأخيرة قد شهدت عمليات خصم للأجور دون رأفة على شكل عقوبات للعمال والموظفين في بعض المؤسسات العمومية وشبه العمومية ، وبتجرد من أي وازع ديني أو قيم اخلاقية.

عملية فساد في البنك المركزي..وماذا بعد؟

خميس, 04/22/2021 - 17:43

إن اختفاء 2.4 مليون دولار من خزائن البنك المركزي ليس بالأمر العادي، ومن المحتمل أن يزيد هذا المبلغ مع تقدم التدقيق والتحقيقات. نحن أمام جريمة فساد في منتهى الخطورة، ولتبيان حجم خطورة هذه الجريمة، فإنه علينا أن نتوقف قليلا مع مكان حدوثها، وتوقيت كشفها، وطبيعتها كعملية تتعلق باختفاء مبالغ كبيرة من العملات الصعبة من خزائن البنك المركزي.

مكان وقوع الجريمة: شكلت خزائن العملات الصعبة بالبنك المركزي، أي المكان الذي

عناق المنطق والمجاز- د.اسلكو أحمد ازيد بيه، وزير سابق

أربعاء, 04/21/2021 - 22:13

يعتقد الكثير من الناس أن الرياضيات علم جاف الدقة، وهم على صواب -إلى حد كبير- فيما ذهبوا إليه، إلا أن الدقة المذكورة تتعلق، في الواقع، بقواعد لعبة فكرية أثبتت فعاليتها النظرية والتطبيقية على مر الحضارات البشرية، فشكلت بذلك قاسما مشتركا بين هذه الحضارات وأحد الخيوط المتصلة الناظمة للتطور الذهني والمادي لدى الإنسان. ومن باب الخروج قليلا عن الموضوع، فلعل أقصر طريق بالنسبة لمن يروم الانسجام في الطرح والتسامح الثقافي، هو النهل من معين المنطق "الرياضياتي".

السياسة والإعلام والتدوين بموريتانيا / المختار محمد يحيى

أربعاء, 04/21/2021 - 21:25

عرف الموريتانيون خلال عقود متتالية فن السياسة، وبواسطته حجزوا أماكن لهم في مشهد التداول على صناعة الرأي والمشاركة في القرار، لكن تلك الممارسة أخذت أشكال متعددة، وعرفت فرصا غير متكافئة، وإمكانيات تفاضلت بين القوي والضعيف، كما أن للإعلام دورا هاما في بلورة خطابات سياسية أخذت قوتها من تقبلها من لدن الرأي العام، وسرعة انتشارها، ذلك الإعلام الذي بدأت تؤثر عليه أنماط جديدة من الفعل المٌشارك، والذي قدم آراءه بأنواع مستحدثة وقوالب متعددة، اقتحمت المجتمع وانتشرت بين أفراده من خلال تطور وسائل الاتصال وتقدم فنون صناعة المحتوى الإلكتروني، ومن ذلك ما صار يعرف بالتدوين، الذي أصبح فنا جديدا يستغله كل من ا

العملات وتقييم السلع في المجتمع التقليدي الموريتاني / سيدي أحمد ولد الأمير

سبت, 04/17/2021 - 10:18

لم يكن مجتمعنا الشنقيطي يعرف الدرهم والدينار المشهوريْن في مشرق العالم الإسلامي ومغربه والذيْن كانا يجري بها التعامل هنا وهناك، وعوضا عنهما كان التعامل في بلادنا بالمقايضة وتبادل السلع، وبات التعامل التجاري في مجتمعنا التقليدي قائما أساسا على الحيوان غنما وبقرا وإبلا، كما يقوم على الملح وعديلته وما يقابلها من سلع، وتعتمد بعض مناطق بلاد شنقيط على مد التمر وبعضها على مد الزرع، وقد يعتمدون على "البيصة" وهي قطعة من القماش طولها غالبا ثلاثون ذراعا أي 15 مترا كوحدة للتبادل والمقايضة، فهي تعوض الدراهم والدنانير الغائبة تماما من أسواقنا القديمة.

الصفحات